تواصل معنا

التحدي 24

الاتحاد العام للشغالين يطالب بانهاء “مهزلة أسعار المحروقات”

طالب الاتحاد العام للشغالين برئاسة النعم ميارة الحكومة بخفض الأسعار وإنهاء ما أسماه بـ”مهزلة أسعار المحروقات”

منشور

في

طالب الاتحاد العام للشغالين برئاسة النعم ميارة الحكومة بخفض الأسعار وإنهاء ما أسماه بـ”مهزلة أسعار المحروقات”.

طالب الاتحاد العام للشغالين برئاسة النعم ميارة الحكومة بخفض الأسعار وإنهاء ما أسماه بـ”مهزلة أسعار المحروقات”، والحفاظ على القدرة الشرائية للمغاربة التي تأثرت بشكل كبير، بعدما تركت الحكومة المواطن أعزلا أمامها.

وقال الاتحاد في بلاغ له، إنه في سياق تسارع عجلة الإجهاز على القدرة الشرائية للطبقات الفقيرة والمتوسطة، التي انطلقت في الولايتين الحكوميتين السابقتين، وازدادت وتيرتها في ظل الحكومة الحالية، حيث يواجه الأجير ومعه باقي محدودي الدخل من المجتمع المغربي موجه غلاء غير مسبوقة، تتطلب توفر مسؤولين حكوميين يبادلونه ذات الحرص على السلم الاجتماعي.

وطالبت نقابة الاستقلال بتسريع تنزيل مضامين الاتفاق الاجتماعي الموقع بتاريخ 30 أبريل 2022 ومعه جميع الاتفاقات والالتزامات القطاعية، والقضاء على كل أشكال “الهشاشة المهنية” عبر إلغاء نمط التشغيل بالتعاقد واعتماد الإدماج الصريح في أسلاك الوظيفة العمومية.

ودعت أيضا النقابة التي يرأسها النعم ميارة رئيس مجلس المستشارين، الحكومة لفتح نقاش جاد ومسؤول بشأن قانون النقابات وقانون الإضراب بما يكفل جميع الحقوق العمالية كما هو متعارف عليها دوليا.

وبالإضافة إلى ذلك، دعا الحكومة إلى استلهام الروح الحقيقية للورش الملكي بشأن الحماية الاجتماعية عبر تيسير الاستفادة منها وعدم اتخاذها مطية للاستخلاص المالي، على اعتبار أن الفئات المستهدفة في أمس الحاجة لكل أشكال الدعم الممكنة.

وطالبها أيضا بالتدخل العاجل للحد من آثار موجات الغلاء وضبط الأسعار، معتبرا أنه حتى وإن كان ارتفاعها حالة عامة في العالم بأسره، فإنه من غير المقبول أن تبقى بلادنا حالة خاصة في ترك المواطن أعزلا يواجه مصيره تحت وطأة تهاوي قدرته الشرائية والاكتفاء بإيجاد مسوغات استمرار الغلاء التي لا تقنع أحدا غير أصحاب المصالح الخاصة.

وطالبت نقابة حزب الاستقلال بالتدخل الفوري لوقف مهزلة أسعار المحروقات بتأميم شركة لاسامير، وتسقيف الأسعار، وتخفيف الضريبة، وتحديد هامش الربح، ومحاربة احتكار التوزيع في يد عدد محدود من الشركات مع اعتماد الشفافية التامة بخصوص “تركيبة السعر”.

التحدي 24

قانون المالية الجديد.. هذا هو قرار الحكومة بشأن تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية

أفادت المذكرة التأطيرية لمشروع قانون المالية برسم السنة المالية 2023 التي وجهها رئيس الحكومة إلى القطاعات الوزارية أن تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية ، في مختلف مناحي الحياة العمومية ، يندرج ضمن أولويات العمل الحكومي .

منشور

في

بقلم

أفادت المذكرة التأطيرية لمشروع قانون المالية برسم السنة المالية 2023 التي وجهها رئيس الحكومة إلى القطاعات الوزارية أن تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية ، في مختلف مناحي الحياة العمومية ، يندرج ضمن أولويات العمل الحكومي .

وأوضحت المذكرة أن « تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية ، في مختلف مناحي الحياة العمومية ، يندرج ضمن أولويات العمل وذلك تفعيلا للمقتضيات الدستورية ، وهو ما يفرض الحكومي ، د على الحكومة ، ومعها مختلف المتدخلين ، تعبئة الجهود والموارد البشرية واللوجيستيكية والمالية الكفيلة بتنزيل مقتضيات القانون التنظيمي للأمازيغية ».

ومن هذا المنطلق ، يضيف المصدر ذاته ، فقد أعدت الحكومة خارطة طريق تتضمن 25 إجراء تشمل إدماج الأمازيغية في الإدارات والخدمات العمومية ، وفي التعليم ، والصحة ، والعدل ، والإعلام السمعي البصري ، والتواصل ، والثقافة ، والفن . وهكذا ستعرف سنة 2023 انطلاق مشروع تخصيص 300 عون استقبال ناطقين بالأمازيغية ، لمواكبة المرتفقين بمحاكم المملكة ، والمستشفيات والمراكز الصحية . كما سيتم الرفع من وتيرة تنزيل باقي الإجراءات خلال نفس السنة .

وأشارت المذكرة إلى أن الحكومة خصصت لهذا الغرض 200 مليون درهم في قانون المالية لسنة 2022 ، وسيتم رفع هذا المبلغ تدريجيا حتى يبلغ مليار درهم سنة 2025 .

إكمال القراءة

التحدي 24

مشروع قانون المالية 2023.. الحكومة ستنكب على تنزيل خارطة الطريق لإصلاح المنظومة التعليمية

أفادت المذكرة التأطيرية لمشروع قانون المالية برسم سنة 2023 بأن الحكومة ستنكب على تنزيل خارطة الطريق لإصلاح المنظومة التعليمية.

منشور

في

بقلم

+

أفادت المذكرة التأطيرية لمشروع قانون المالية برسم سنة 2023 بأن الحكومة ستنكب على تنزيل خارطة الطريق لإصلاح المنظومة التعليمية 2022-2026، والتي تهدف إلى خفض نسبة الهدر المدرسي بمقدار الثلث، وزيادة معدل تمكين المتعلمين من الكفايات الأساسية إلى 70 في المائة، بدل المعدل الحالي الذي لا يتجاوز 30 في المائة.

وأوضحت المذكرة التي وجهها رئيس الحكومة للقطاعات الوزارية أنه لتحقيق هذه الغاية، تم وضع برنامج يروم مضاعفة عدد طلبة سلكي إجازة التربية لأزيد من 5 مرات في أفق 2027، ابتداء من الموسم الدراسي المقبل، وسيرصد له غلاف مالي يقدر ب4 ملايير درهم، على مدى 5 سنوات.

وأبرزت أن خارطة الطريق تتوخى توفير بيئة مناسبة وشروط ملائمة للمشاركة والنجاح داخل المدارس، من خلال مضاعفة نسبة المستفيدين من الأنشطة المندمجة، التي تشمل الأنشطة الفنية والرياضية والثقافية والاستطلاعية التي يقوم بها التلاميذ داخل المدرسة أو خارجها، فضلا عن مضاعفة عدد المستفيدين من خدمات النقل والإطعام المدرسيين بشراكة مع الجماعات الترابية.

ولبلوغ هذه الغايات، ترتكز خطة إصلاح التعليم على الرفع من جاذبية مهنة التدريس، عبر توفير الشروط الفضلى للممارسة داخل المؤسسات التعليمية، وتحسين الإطار القانوني بإحداث نظام أساسي جديد وموحد لهيئة التدريس، منبثق عن الحوار الاجتماعي القطاعي.

كما تهدف إلى النهوض بالكفايات الخاصة بالأساتذة عبر ضمان تكوين أساسي جيد ومستمر، إضافة إلى تحسين جودة الإجازات في التربية.

ومن جهة أخرى تتوخى خارطة الطريق تعميم التعليم الأولي في أفق سنة 2028، وضمان جودته لتهييئ المتعلمين لمرحلة التعليم الابتدائي، عبر إحداث حوالي 4000 وحدة في السنة، لفائدة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و6 سنوات، خاصة في العالم القروي، فضلا عن تمكين المربيات والمربيين في هذا المستوى الدراسي من تكوين جيد.

وأضافت أن الحكومة تولي اهتماما خاصا لتيسير الولوج إلى السكن اللائق، نظرا لأهميته كمظهر من مظاهر العيش الكريم، حيث قررت نهج مقاربة جديدة للدعم، تروم استبدال النفقات الضريبية التي يصعب تقييم أثرها الاقتصادي والاجتماعي، بدعم مباشر للأسر لاقتناء السكن، وسيتم ذلك وفق مقاربة مبنية على الحوار والتشاور مع مختلف الفاعلين.

كما ستعمل الحكومة، حسب المصدر ذاته، على مواصلة تنزيل إجراءات البرنامج الحكومي في مجال الإعاقة عبر إعداد مخطط عمل وطني مندمج، للنهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة للسنوات الخمس المقبلة. وسيتم إعداد النصوص التنظيمية للقانون الإطار 97.13 المتعلق بحماية الأشخاص في وضعية إعاقة، بالإضافة إلى تطوير جودة وحكامة الخدمات المقدمة لفائدة هذه الفئة الاجتماعية، في إطار صندوق دعم التماسك والحماية الاجتماعية، عبر تخصيص 500 مليون درهم للجمعيات العاملة في مجال الإعاقة.

وسيوجه الدعم أساسا لتمدرس الأطفال في وضعية إعاقة، ولمنح المعدات والأجهزة التعويضية، ودعم إحداث المشاريع المدرة للدخل لفائدة هؤلاء الأشخاص، إضافة إلى دعم إحداث وتجهيز المراكز العاملة في مجال الإعاقة.

إكمال القراءة

التحدي 24

قبيل الدخول الجامعي.. الجدل حول إعتماد الجامعات لرسوم التسجيل يعود من جديد

نقاش متجدد يستبق الدخول الجامعي كل عام في مؤسسات جامعية وكليات المملكة، بعد فرض أداء رسوم تكوين “الطلبة الأجراء”، أو اعتماد رسوم ضمن ملف إعادة التسجيل

منشور

في

بقلم

نقاش متجدد يستبق الدخول الجامعي كل عام في مؤسسات جامعية وكليات المملكة، بعد فرض أداء رسوم تكوين “الطلبة الأجراء”، أو اعتماد رسوم ضمن ملف إعادة التسجيل

نقاش متجدد يستبق الدخول الجامعي كل عام في مؤسسات جامعية وكليات المملكة، بعد فرض أداء رسوم تكوين “الطلبة الأجراء”، أو اعتماد رسوم ضمن ملف إعادة التسجيل، كما هو الشأن بالنسبة لطلبة “كلية علوم التربية” بالرباط، الذين حثّتهم على إلزامية أداء “رسوم سنوية”، عبر إعلان منشور في موقعها الإلكتروني، قصد ضمان عملية إعادة التسجيل بمختلف أسلاك التعليم العالي، بالنسبة لفئتيْ المأجورين وغير المأجورين على حد سواء.

وحُددت مجموع الرسوم الواجب أداؤها من قبل الطلبة، حسب مضمون الإعلان ذاته، في 250 درهما بالنسبة إلى سلك الإجازة، و350 درهما بالنسبة إلى سلك الماستر؛ فيما تصل إلى 16 ألف درهم لسلك الماستر بالنسبة للطلبة من “فئة المأجورين”.

كما وصلت تداعيات “أداء الرسوم المالية بكلية علوم التربية” إلى قبة البرلمان، بمساءلة النائبة عن تحالف فدرالية اليسار فاطمة التامني لوزير التعليم العالي، عبد اللطيف ميراوي، عن تدابير التدخل في الموضوع، قائلة إن الكلية ذهبت حد “اشتراط أن تكون نسخة من وصل الأداء ضمن وثائق قبول ملفات الطلبة”؛ وهو ما يطرح، بحسبها، “تناقض الخطاب الرسمي للدولة التي تهدف إلى النهوض بالتعليم والتكوين المعرفي والتربية والتعليم بشكل عام، وبالعاملين فيه أيضا”، مضيفة: “هؤلاء الطلبة هم أطر التربية مستقبلا”.

سؤال التامني، لفت انتباه الوزير الوصي على القطاع إلى مسألة “ضرب مبدأ المجانية ومبدأ التحفيز والتشجيع على تنمية المهارات والمعارف”، خاتما بالقول إن “كلية علوم التربية بفرضها رسوم التسجيل هاته فإنها تعمل على الحد من الولوج إلى مجتمع المعرفة والرقي بالأداء التربوي بالبلاد، كما تعيق أيضا الرقي الاجتماعي لفئات من رجال ونساء القطاع”.

دواعي القرار في “مراسلة رسمية”

وتوضح مراسلة مؤرخة في نهاية يوليوز الماضي، تضمنت توقيع وخاتم عميد الكلية المذكورة، دواعي القرار، ومفادُها “توضيح حول الرسوم السنوية بخصوص إعادة التسجيل بكلية علوم التربية”، وجّهه إلى وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، تحت إشراف رئيس جامعة محمد الخامس بالرباط.

وحسب الوثيقة ذاتها فإن كلية علوم التربية، باسم عميدها، تُخبر بقرار “استخلاص رسوم الخدمات الجامعية من الطلبة، بناء على مقرر صادر عن مجلس المؤسسة بتاريخ 02 يونيو 2017″، لافتة إلى أنها “دأبت منذ الموسم الجامعي 2019/2018 على ذلك”.

كما شملت هذه الرسوم، تضيف المراسلة، “الطلبة الموظفين والمأجورين المسجلين بسلك الإجازة المهنية وسلك الماستر في إطار الزمن الميسّر، وذلك طبقا للمقرَّرَيْن الصادرين عن مجلس الجامعة رقم 2015/30 و2016/39 ثم المقرر رقم 2020/14 ”.

وأكدت الكلية اعتماد الأداء السنوي لهذه الرسوم، مُحيلة هدفه على “تجويد تدبير مُحصلات الخدمات الجامعية ورسوم التسجيل في إطار الزمن الميسر، طبقا للمادة 23 من الباب السابع للقانون الداخلي للمؤسسة المعتمد بمقرر مجلس المؤسسة رقم 2021/08”.

مضامين المراسلة المذكورة (رقم 524/22) تابعت سرد أهداف المؤسسة من وراء اعتماد رسوم الخدمات الجامعية؛ كاشفة أنها تتمثل في “توفير عدد من الخدمات لفائدة الطلبة (خدمات التأمين، الإسعاف الطبي المتنقل ‘SOS médecin’، البطاقة الإلكترونية، الانخراط في الجمعية الرياضية، دعم أنشطة الأندية الطلابية…)”، قبل أن توضح أنه “يسمح بتجويد العملية التعلّمية لفائدة الطلبة وتوفير كل وسائل التكوين والتحصيل في ظروف حسنة وملائمة”.

يشار إلى أن إثارة هذه النقطة غالبا ما تتم من قبَل هيئات نقابية وسياسية عديدة، تعتبر الأمر “ضربا صارخا لمجانية التعليم والمساواة بين المتمدرسين”، في حين شكّل الموضوع محط جدل ومثار احتجاج فصائل طلابية في مختلف الجامعات المغربية خلال مواسم سابقة؛ لكن لا جديد يُسجل إلى حدود الساعة، مع شروع بعض المؤسسات في تنفيذ واستخلاص الرسوم بشكل عادي.

إكمال القراءة
Advertisement
جهاتمنذ 33 دقيقة

هذه تكلفة إعادة توظيف سوق الجملة القديم كفضاء جهوي للعروض والفنون

مغاربة العالممنذ 6 ساعات

ترحيل شقيقتين مغربيتين من جزيرة بالي بإندونيسيا لهذا السبب

جهاتمنذ 8 ساعات

عاجل..مصرع شخصين في حادثة سير خطيرة بين تيزنيت وأكلو (صورة)

مغاربة العالممنذ 8 ساعات

الدار البيضاء.. تنظيم حفل لفائدة الجالية المغربية بمناسبة اليوم الوطني للمهاجر

جهاتمنذ 9 ساعات

توقيف شخص متورط في جريمة الضرب والجرح بالسلاح الأبيض بتزنيت

رياضةمنذ 10 ساعات

الكاف تعلن انطلاق السوبر الإفريقي في هذا الموعد و بمجموع جوائز تعتبر الأضخم في تاريخ القارة

التحدي 24منذ 10 ساعات

قانون المالية الجديد.. هذا هو قرار الحكومة بشأن تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية

رياضةمنذ 11 ساعة

ريال مدريد يتوج للمرة الخامسة في تاريخه بكأس السوبر الأوروبي 2022

جهاتمنذ 12 ساعة

تسجيل انقطاعات في التزود بالماء الشروب اليوم الأربعاء بهذه المدينة

جهاتمنذ 13 ساعة

مراكش.. جثة شاب مذبوح تسنفر المصالح الأمنية

رياضةمنذ 4 أيام

بالفيديو..حكيمي يتألق في أولى جولات الدوري الفرنسي بهدف رائع

التحدي 24منذ 6 أيام

“التريتور” يصل إلى المقابر وسط سخرية المغاربة (فيديو)

جهاتمنذ 6 أيام

بالبيضاء..سائق “تراكس” في حالة غير طبيعية يدهس العديد من السيارات في سيدي مومن (صور و فيديو)

رياضةمنذ أسبوع واحد

بالفيديو.. جمهور الكوكب المراكشي يقوم بوفقة احتجاجية

التحدي 24منذ أسبوع واحد

بالفيديو.. اعتقال ابن عادل الميلودي و إخضاع زوجته للتحقيق لهذا السبب

جهاتمنذ أسبوع واحد

بالفيديو.. اندلاع حريق مهول داخل مستودع ضواحي وزان

مغاربة العالممنذ أسبوع واحد

بالفيديو..اعتقال “زكرياء مومني” بكندا إثر تهجمه على مغاربة خلال احتفالهم بعيد العرش

التحدي 24منذ أسبوعين

“ريان الموريتاني”.. نهاية سعيدة لطفل حاصرته سيول جارفة (فيديو)

التحدي 24منذ أسبوعين

بالفيديو..إحباط تهريب كمية كبيرة من الهواتف المسروقة إلى المغرب

جهاتمنذ 3 أسابيع

مراكش.. حريق جديد يستنفر عناصر الوقاية المدنية (فيديو+صور)

الأكثر تداولاً

تواصلوا معنا