تواصل معنا

مغاربة العالم

بحضور أبناء الجالية.. ولاية “نيوجيرزي” تحتفي بالمغرب وأمريكا (صور)

في إطار تخليد مغاربة الولايات المتحدة الأمريكية الذكرى 67 لعيد الاستقلال، نظمت جمعية “ماروك” (MAROC)..

منشور

في

في إطار تخليد مغاربة الولايات المتحدة الأمريكية الذكرى 67 لعيد الاستقلال، نظمت جمعية “ماروك” (MAROC)، بتنسيق مع عمدة بلدية مدينة جيرزي سيتي بولاية نيوجيرزي الأمريكية، والقنصلية العامة للمملكة المغربية بنيويورك، مراسم رفع العلمين المغربي والأمريكي بمقر البلدية.

المراسم التي عرفت حضور ثلة من أبناء الجالية المغربية والعربية ومسؤولين ببلدية جيرسي سيتي، كانت مناسبة هنأت فيها ممثلة عمدة المدينة الشعب المغربي قاطبة، والجالية المغربية المقيمة بأمريكا، بهذه الذكرى العزيزة على كل المغاربة. كما نوهت بالدور الإيجابي الذي تقوم به الفعاليات المدنية المغربية بمدينة جيرزي سيتي في المجالات الاجتماعية والثقافية، مقدمة بذلك نموذجا مشرفا للاندماج الإيجابي داخل المجتمع الأمريكي متعدد الثقافات.

في كلمته، ذكّر عبد القادر الجاموسي، القنصل العام للمملكة المغربية بنيويورك، بنوعية العلاقات المغربية الأمريكية المتينة والعريقة، باعتبارها تشكل مثالا لروابط الصداقة والتعاون بين البلدين، مشيرا إلى أهمية الارتقاء بمستوى العلاقات بين مدينة جيرزي سيتي، التي تضم جالية مغربية مهمة ونشطة، والمدن المغربية في مجالات الفنون والثقافة والتنمية كروافد لتعزيز وتمتين التعارف والصداقة بين الشعبين المغربي والأمريكي.

وكانت المناسبة فرصة لجمعية “ماروك” لتقديم جوائز تقديرية لشخصيات مغربية وعربية ناجحة، قدمت خدمات جليلة لأفراد الجالية المغربية، وهي أمثلة ناجحة في مجالات اشتغالها الاجتماعية والمهنية والإنسانية

كما تم تسليم رسالة تهنئة وتقدير من عمدة مدينة جيرزي سيتي بهذه المناسبة إلى القنصل العام للمملكة المغربية.

مغاربة العالم

فتح الحدود بين المغرب والجزائر بصفة استثنائية

أعلنت الجزائر أمس الخميس، عن فتح حدودها البرية بشكل استثنائي لترحيل نحو 34 مواطنا مغربيا ممن كانوا معتقلين إداريا في السجون الجزائرية، بسبب خرق إجراءات الإقامة.

منشور

في

أعلنت الجزائر أمس الخميس، عن فتح حدودها البرية بشكل استثنائي لترحيل نحو 34 مواطنا مغربيا ممن كانوا معتقلين إداريا في السجون الجزائرية، بسبب خرق إجراءات الإقامة.

ويتعلق الأمر بشبان منحدرين من مناطق مختلفة من المغرب، نجحوا في عبور الحدود المغربية الجزائرية، لكنهم فشلوا في محاولة الهجرة نحو إسبانيا، ليتم توقيفهم من طرف السلطات الأمنية الجزائرية وإحالتهم على الحجز الإداري الذي خضعوا له مدة طويلة في انتظار إجراء المسطرة الخاصة بترحيلهم إلى المغرب.

وتم إطلاق سراح السجناء بعد تسليمهم للسلطات المغربية وإجراءات التحقق من الهوية، باستثناء شخص واحد تم تسليمه لمصلحة الشرطة القضائية بمدينة تمارة لكونه مطلوبا للعدالة في قضية إهمال الأسرة.

وتم إغلاق معبر “زوج البغال” بقرار من السلطات الجزائرية في عام 1994 ردا على قرار المغرب، الذي فرض تأشيرات على الجزائريين بسبب ما اعتبره مساهمة جزائرية في تفجيرات فندق “أطلس إيسني” بمراكش. وطيلة السنوات الماضية كان فتحه في حالات نادرة لدوافع إنسانية بحتة.

وشكل معبر “زوج بغال” قبل إغلاقه صلة تواصل بين الأقارب المتواجدين بين طرفي الحدود، كما كان أحد الممرات التجارية لتبادل السلع بين المدن الحدودية وبوابة سياحية مما شكل عامل انتعاش للمنطقة.

وبحسب بعض التقديرات، فإن المغرب والجزائر يخسران سنويا ما يقارب 10 مليارات دولار، بسبب إغلاق الحدود وشلل القطار المغاربي منذ العام 1994، فيما تنتعش بقوة تجارة التهريب خاصة الوقود والمشتقات البترولية الجزائرية، مقابل امتلاء الأسواق الجزائرية الحدودية بالمنتجات المغربية من أقمشة ومواد غذائية.

إكمال القراءة

مغاربة العالم

السجن مدى الحياة لمغربي نفذ هجوما فاشلا على قطار فرنسي عام 2015

ثبتت محكمة استئناف اليوم الخميس الحكم بالسجن مدى الحياة الصادر في حق المغربي أيوب الخزاني، الذي نفذ هجوما فاشلا..

منشور

في

بقلم

ثبتت محكمة استئناف اليوم الخميس الحكم بالسجن مدى الحياة الصادر في حق المغربي أيوب الخزاني، الذي نفذ هجوما فاشلا باسم تنظيم الدولة الإسلامية على قطار تابع لشركة تاليس في رحلة بين أمستردام وباريس في غشت 2015، بعد إدانته بتهمة “محاولات قتل إرهابية”.

ونفذت محكمة الجنايات الخاصة طلب الادعاء حرفيا مثبتة بذلك حكم المحكمة الابتدائية. وأرفق الحكم على المغربي البالغ من العمر 33 عاما، بعدم إمكانية الإفراج عنه قبل 22 عاما ومنعه من دخول الأراضي الفرنسية نهائيا بعد قضاء عقوبته.

واستمع الخزاني للحكم وهو واقف من دون أن يبدو عليه أي رد فعل.

وقال دافيد هيل، رئيس محكمة الجنايات الخاصة، عند النطق بالحكم إن أيوب الخزاني “قدم القليل من المعلومات المفيدة للتحقيق” خلال جلسات الاستئناف.

وكان الخزاني الذي طلب منه الإدلاء بأقواله قبل النطق بالحكم قد أعرب عن “أسفه” و”شعوره بالعار” على العمل الذي كان ينوي القيام به.

وخلال محاكمته الابتدائية في دجنبر 2020، حُكم عليه بالسجن مدى الحياة. وهو في حبس انفرادي منذ بداية سجنه في غشت 2015.

وخلال المحاكمة الثانية، وكما حدث في المحاكمة الأولى، أكد الخزاني أنه لم يكن يريد “قتل مدنيين أو نساء أو أطفال”، وأوضح أنه كان يريد استهداف مسؤولين في المفوضية الأوروبية لأنهم، على حد قوله، “أعطوا الأوامر لقوات التحالف بقصف سوريا”. كذلك أعرب عن “أسفه” لمخططه الإجرامي لكنه أكد أنه “سعيد” لعدم سقوط ضحايا.

لكن المدعية العامة قالت أول أمس الأربعاء في مرافعتها إنه “لم يسقط أي قتيل” في الهجوم الذي أحبط على القطار في رحلة بين امستتدام وباريس في 21 غشت 2015 “ليس بفضل الخزاني بل بفضل تدخل بطولي من قبل ركاب” في القطار.

وخلال الجلسات، لم يوضح الخزاني كيف كان يمكنه التمييز بين موظفين في المفوضية الأوروبية وركاب آخرين.

واستقل الخزاني القطار في بروكسل ومعه ترسانة هائلة تتألف من كلاشينكوف بتسع مخازن تحتوي على ما يقرب من 300 طلقة من الذخيرة، ومسدس نصف آلي وزجاجة مملوءة بسائل قابل للاشتعال.

ولم يمنع أيوب الخزاني من ارتكاب مجزرة إلا بتدخل شجاع من قبل عدد من الركاب بينهم جنديان أميركيان بملابس مدنية وغير مسلحين كانا يمضيان إجازة في أوروبا.

وقبل أن يتم شل حركته، استخدم سلاحا وجرح راكبا تمكن من الاستيلاء على رشاشه، برصاصة في الظهر.

وأكد الادعاء خلال المحاكمة أن هجوم تاليس كان هدفه “التسبب بأكبر عدد ممكن من الضحايا”.

وكان الخزاني تحت رعاية عبد الحميد أباعود، أحد العاملين في التجنيد لحساب تنظيم الدولة الإسلامية الذي أصبح منسق هجمات 13 نونبر 2015 في باريس وسان دوني.

وأخفى الخزاني عن المحققين صلاته بعبد الحميد أباعود حتى مقتل الأخير بأيدي الشرطة في سان دوني بعد خمسة أيام من هجمات 13 نونبر.

ولم يقل الخزاني شيئا حول علمه بخطط الهجوم على باريس، خصوصا أن عبد الحميد أباعود كان في بروكسل صيف 2015 ولم يعد في سوريا كما كانت تعتقد أجهزة الاستخبارات الغربية حينذاك.

وعبد الحميد أباعود نفسه هو من دربه على استخدام الأسلحة أثناء إقامته في سوريا في ماي 2015، كما اعترف الخزاني. وقد تم تهريبهما معا إلى أوروبا في غشت 2015.

وقالت محاميته، أنا مارتن ميتشين: “لم يستطع الخزاني قول أي شيء لأنه لا يعرف شيئا”.

وقالت جهة الادعاء إن لا شك في أن الهجوم الفاشل على القطار كان يندرج في إطار “حملة حقيقية من الهجمات الجماعية بلغت ذروتها” بهجمات 13 نونبر في باريس ومارس 2016 في بروكسل.

إكمال القراءة

مغاربة العالم

بلجيكا توافق على قرار طرد الإمام المغربي حسن إكويسن

بات مقام الإمام المغربي حسن إكويسن في بلجيكا محدودا، حيث أصدرت المحكمة العليا قرارها القاضي بطرد الداعية المغربي..

منشور

في

بقلم

بات مقام الإمام المغربي حسن إكويسن في بلجيكا محدودا، حيث أصدرت المحكمة العليا قرارها القاضي بطرد الداعية المغربي الفار من السلطات الفرنسية منذ أسابيع، لينتهي بذلك الجدل القانوني الذي رافق لجوءه إلى بروكسل.

وكان الداعية الفرنسي الحامل للجنسية المغربية طعن في قرار ترحيله إلى فرنسا، الذي اتخذته محكمة بلجيكية، قبل أن يتقدم بقرار الاستئناف الذي لم ينصفه في الأخير، وبالتالي من المقرر أن يتم ترحيله في الأيام القادمة.

ورفضت المحكمة طلب الإمام المغربي الذي وصل الآن إلى طريق مسدود. ونتيجة لهذا القرار، تتجه السلطات البلجيكية إلى طرد حسن إكويسن إلى فرنسا، إذا رغبت الأخيرة في ذلك.

وكان هذا السيناريو مرجحًا، إذ تسعى السلطات الفرنسية إلى اعتقال الإمام المعني، بهدف ترحيله إلى المغرب. وتتهم فرنسا الإمام بـ “الترويج لخطاب يحرض على الكراهية والتمييز ويحمل رؤية إسلامية تتعارض مع قيم الجمهورية”.

وفي نهاية شهر يوليوز، كان إكويسن في مرمى نيران السلطات الفرنسية التي تتهمه بترويج خطاب دعوي “مخالف لقيم الجمهورية الفرنسية”.

وكانت تصريحات اعتُبرت معادية للسامية أو مخالفة بشكل عام لقيم الجمهورية شكّلت محور متابعة السلطات الفرنسية للإمام المغربي.

واعتبر قاضي التحقيق، عند إصدار هذا القرار، أن نظام المراقبة الإلكترونية كافٍ لمنع خطر هروب المدعى عليه.

وقال المتحدث باسم النيابة العامة البلجيكية، فريدريك باريسو، في تصريح لوكالة فرانس برس، إن المدعي العام أظهر في طلباته أنه يؤيد تنفيذ مذكرة التوقيف الأوروبية (EAW) التي تستهدف إكويسن.

وتابع القاضي بأنه لم تتم متابعة الأمر، “وبالتالي تم تقديم استئناف، وسيعود الملف في غضون خمسة عشر يومًا إلى غرفة الاتهام بمحكمة الاستئناف”. من جانبهم أعرب المدافعون عن الإمام عن سعادتهم بإقناع غرفة المجلس.

وردّت المحامية الفرنسية لوسي سيمون في “تغريدة” على “تويتر”: “لا يمكن استغلال القانون ولا سلطات الادعاء لأغراض سياسية”، منتقدة مرة أخرى “عدم شرعية قرار وزارة الخارجية الفرنسية تحريك مسطرة الاعتقال”.

إكمال القراءة
Advertisement
جهاتمنذ ساعة واحدة

بالفيديو.. فيضانات تجتاح مدينة طنجة

رياضةمنذ 7 ساعات

كأس العالم.. كرواتيا تقصي البرازيل بركلات الترجيح (فيديو)

التحدي 24منذ 3 أيام

بالفيديو.. جزائريون يحتفلون بتأهل المغرب الى ربع النهائي

رياضةمنذ 3 أيام

بعد تهنئة المنتخب الوطني.. جلالة الملك يتقاسم أجواء الفرحة مع شعبه (فيديو)

رياضةمنذ 3 أيام

المنتخب المغربي يتأهل الى ربع نهائي المونديال (فيديو)

مغاربة العالممنذ 4 أيام

قضية اكويسن.. فرنسا متشبثة بقرار الترحيل و بلجيكا تنظر في طلب الترحيل يوم الخميس( فيديو)

رياضةمنذ 5 أيام

المنتخب الانجيزي يتأهل إلى ربع نهائي كأس العالم بعد فوزه على نظيره السينغالي (فيديو)

التحدي 24منذ أسبوع واحد

كيف تحولت باريس من “عاصمة للأنوار والفن” إلى “عاصمة للجرذان”

رياضةمنذ أسبوع واحد

بالفيديو.. أمير قطر يشارك المغاربة احتفالاتهم بعد فوز الأسود

التحدي 24منذ أسبوع واحد

بالفيديو.. الدولي السابق فرانك لوبوف يعتذر عن عن الإساءة إلى المغاربة

الأكثر تداولاً

تواصلوا معنا