تواصل معنا

اقتصاد

حجم التجارة المغربية في المنتجات البيئية أكثر من 8 مليارات درهم

بلغ حجم التجارة المغربية في المنتجات البيئية أكثر من 8 مليارات درهم في سنة 2020، وفقا لمديرية الدراسات والتوقعات المالية.

منشور

في

بلغ حجم التجارة المغربية في المنتجات البيئية أكثر من 8 مليارات درهم في سنة 2020، وفقا لمديرية الدراسات والتوقعات المالية.

وأشارتا إلى أن الصادرات المغربية من المنتجات البيئية شهدت منحى تصاعديا، لتستقر عند 6 مليارات درهم خلال سنة 2020، وهو ما يعادل ستة أضعاف القيمة المسجلة في عام 2001.

وأوضحت المديرية أن “المنتجات البيئية، التي لا تمثل سوى 2 في المئة من إجمالي الصادرات المغربية وأقل من 0.1 في المئة من الصادرات العالمية من هذه المنتجات، شهدت زخما كبيرا خلال العقد الماضي”؛ مشيرة إلى أن مبيعات المنتجات البيئية سجلت متوسط نمو سنوي بلغ 14 في المئة خلال الفترة 2010-2020، وهو أعلى، من جهة، من الصادرات لنفس المنتجات على المستوى العالمي (3 في المئة)، ومن جهة أخرى من إجمالي الصادرات المغربية (6 في المئة).

وحسب مديرية الدراسات والتوقعات المالية يظهر تحليل بنية التجارة المغربية للمنتجات البيئية أن الصادرات المغربية من هذه المنتجات تتبع المنحى العالمي، لاسيما فيما يتعلق بالفئتين الأوليين المصدرتين، وهما “تقنيات الطاقة المتجددة”، بحصة 30 في المئة في المتوسط خلال الفترة 2010-2020 ، والمنتجات المتعلقة “بمعالجة مياه الصرف الصحي ومياه الشرب” (24 في المئة .

وتابعت أنه في ما يتعلق بالفئتين الثالثة والرابعة، فتتعلقان على التوالي بـ “مكافحة التلوث الضوضائي” (18 في المئة) و”تدبير وإعادة تدوير النفايات الصلبة” (13 في المئة).

وسجل المصدر ذاته أن واردات المغرب من المنتجات البيئية تهم ،على وجه الخصوص، المنتجات الخاصة بـ “الاستخدام الأكثر كفاءة للطاقة”، و”الاستخدام الأنظف أو الأكثر اقتصادا للموارد”، و”مراقبة جودة البيئة”، بحصص على التوالي 22 في المئة، 19 في المئة و17 في المئة من إجمالي الواردات من المنتجات البيئية.

بلغ حجم التجارة المغربية في المنتجات البيئية أكثر من 8 مليارات درهم في سنة 2020، وفقا للعدد الأخير من موجز السياسة الصادر عن مديرية الدراسات والتوقعات المالية.

وأوضح قسم التنافسية الاقتصادية بالمديرية، أن “التجارة المغربية في المنتجات البيئية سجلت أكثر من الضعف خلال العقد الماضي، حيث بلغت أزيد من 8 مليارات درهم في عام 2020”.

المملكة لديها فائض تجاري يقارب 4 مليارات درهم لهذه المنتجات، في علاقة بالزيادة الملحوظة في الصادرات، حسب الوثيقة المعنونة بـ “التجارة والاستثمار لصالح البيئة: أي موقع للمغرب؟”.

وشهدت الصادرات المغربية من المنتجات البيئية منحى تصاعديا، لتستقر عند 6 مليارات درهم خلال سنة 2020، وهو ما يعادل ستة أضعاف القيمة المسجلة في عام 2001.

وأوضحت المديرية أن “المنتجات البيئية، التي لا تمثل سوى 2 في المئة من إجمالي الصادرات المغربية وأقل من 0.1 في المئة من الصادرات العالمية من هذه المنتجات، شهدت زخما كبيرا خلال العقد الماضي”؛ مشيرة إلى أن مبيعات المنتجات البيئية سجلت متوسط نمو سنوي بلغ 14 في المئة خلال الفترة 2010-2020، وهو أعلى، من جهة، من الصادرات لنفس المنتجات على المستوى العالمي (3 في المئة)، ومن جهة أخرى من إجمالي الصادرات المغربية (6 في المئة).

وحسب مديرية الدراسات والتوقعات المالية يظهر تحليل بنية التجارة المغربية للمنتجات البيئية أن الصادرات المغربية من هذه المنتجات تتبع المنحى العالمي، لاسيما فيما يتعلق بالفئتين الأوليين المصدرتين، وهما “تقنيات الطاقة المتجددة”، بحصة 30 في المئة في المتوسط خلال الفترة 2010-2020 ، والمنتجات المتعلقة “بمعالجة مياه الصرف الصحي ومياه الشرب” (24 في المئة .

و في ما يتعلق بالفئتين الثالثة والرابعة، فتتعلقان على التوالي بـ “مكافحة التلوث الضوضائي” (18 في المئة) و”تدبير وإعادة تدوير النفايات الصلبة” (13 في المئة).

وسجل المصدر ذاته أن واردات المغرب من المنتجات البيئية تهم ،على وجه الخصوص، المنتجات الخاصة بـ “الاستخدام الأكثر كفاءة للطاقة”، و”الاستخدام الأنظف أو الأكثر اقتصادا للموارد”، و”مراقبة جودة البيئة”، بحصص على التوالي 22 في المئة، 19 في المئة و17 في المئة من إجمالي الواردات من المنتجات البيئية.

إكمال القراءة

اقتصاد

المغرب يحصل على قرض جديد بـ 250 مليون دولار من البنك الدولي

وافق مجلس المديرين التنفيذيين للبنك الدولي على تقديم 250 مليون دولار لمشروع التنمية الاقتصادية لشمال شرق المغرب.

منشور

في

وافق مجلس المديرين التنفيذيين للبنك الدولي على تقديم 250 مليون دولار لمشروع التنمية الاقتصادية لشمال شرق المغرب.

وذكرت المؤسسة المالية، في بيان، أن هذا التمويل سيساعد على تحسين الربط بشبكات النقل وتمكين نمو القطاع الخاص في شمال شرق المغرب، لاسيما تطوير المركب المينائي الصناعي الناضور غرب المتوسط.

وأضاف البيان أن الحكومة المغربية، وإدراكا منها للإمكانيات غير المستغلة لهذه المنطقة، تقوم بتنفيذ خطة رئيسية للاستثمار في بنيتها التحتية، ويشمل ذلك تطوير المركب المينائي الناضور غرب المتوسط الذي يض ميناء بحريا عميقا ومنطقة صناعية، فضلا عن أنشطة تروم تحسين البيئة الاقتصادية لهذه الجهة، موضحا أن المشروع الجديد للبنك الدولي يأتي لدعم هذه المبادرة والمساهمة في تحقيق التنمية المجالية.

ونقل البيان عن جيسكو هنتشيل، المدير الإقليمي لدائرة المغرب العربي بالبنك الدولي، قوله، إنه “تماشيا مع الإصلاحات الواردة بالنموذج التنموي الجديد، سيتيح هذا المشروع إطلاق مسلسل التنمية المجالية والتقليص من الفوارق الجغرافية لضمان تنمية مجالية مستدامة وقادرة على الصمود، وتعزيز القدرة على المنافسة”.

وأضاف أن ” هذا المشروع يهدف إلى تعزيز ازدهار أكبر للمنطقة من خلال توفير ظروف مواتية لخلق فرص شغل من طرف القطاع الخاص وفتح آفاق للاندماج الاقتصادي، مبرزا أن “تطوير مهارات السكان ، ولا سيما النساء والشباب في المناطق القروية سيعزز القدرات المحلية والتماسك الاجتماعي” .

ويتضمن المشروع ثلاثة مكونات رئيسية تتمثل في تدعيم مقاربة مندمجة للتنمية المجالية بجهة الشمال الشرقي، وتطوير القطاع الخاص بها، وتحسين البنيات التحتية الطرقية. وسيمول المشروع وضع خارطة طريق للاستثمارات ذات الأولوية، وتحسين وتطوير 500 كيلومتر من الطرق القروية، وتعزيز قدرات 5 آلاف من العاملين الشباب، مع استهداف على وجه الخصوص النساء والشباب بالوسط القروي. كما سيدعم هذا المشروع الإصلاحات الرامية إلى زيادة استثمارات القطاع الخاص بمقدار 30 مليون دولار في المنطقة وتأهيل 170 كيلومترا من الطرق الرئيسية.

وفي السياق ذاته، قالت آن سيسيل سوهيد، أخصائية في مجال النقل بالبنك الدولي ورئيسة فريق عمل المشروع، إنه “من خلال دعم أفضل للتهيئة المجالية وتحسين مهارات اليد العاملة وتطوير القطاع الخاص المحلي، والاستثمارات في البنية التحتية للنقل، سيعزز هذا المشروع الإمكانات الاقتصادية لشمال شرق المغرب، فضلا عن تحسين مناخ الاستثمار العام”.

إكمال القراءة

اقتصاد

سكوري: أزيد من 30 ألف مستفيد حصلوا فعلا على أجورهم في إطار برنامج “أوراش”

أعلن وزير الادماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، يونس سكوري، اليوم الجمعة، أن أزيد من 30 ألف مستفيد ..

منشور

في

بقلم

أعلن وزير الادماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، يونس سكوري، اليوم الجمعة، أن أزيد من 30 ألف مستفيد حصلوا فعلا على أجورهم في إطار برنامج “أوراش” .

وأوضح سكوري، خلال ترؤسه لقاء وطنيا خصص للوقوف على سير تنفيذ مختلف مكونات برنامج ” أوراش”، أن نسبة مشاركة النساء كانت في حدود 40 في المائة، فضلا عن تعميم البرنامج على كامل التراب الوطني.

وتابع أن عدد الجمعيات التي استفادت من التكوين في إطار مسلسل أوراش بلغ حوالي 1800 جمعية.

وأعرب الوزير بالمناسبة عن سعادته بسير البرنامج الذي يمثل حقا نموذجا للنجاح.

كما أبرز سكوري، خلال اللقاء الذي حضرته مختلف مكونات الوزارة ممن يشرفون مباشرة على تتتبع وتنفيذ برنامج أوراش على المستوى الجهوي والإقليمي، أهمية البرنامج وحرص الحكومة على إنجاحه بالنظر للسياق العام لتنفيذه.

وسجل أن حكامة تدبير البرنامج وتتبعه بشكل أمثل هي المدخل الأساسي لضمان تحقيق الأهداف المرجوة منه.

من جانبه قدم المدير العام للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، محمد عاشق، حصيلة “جد إيجابية” لبرنامج أوراش على مستوى مختلف مكوناته.

وأشار إلى أن هذا اللقاء الهام يروم الوقوف على سير البرنامج وكذا على الصعوبات التي قد يكون واجهها وذلك من أجل ضمان استمرارية تنفيذه السنة المقبلة.

وقد تميز هذا اللقاء الوطني، بالعروض التي قدمها المسؤولون الجهويون كل حسب مهامه واختصاصاته ضمن البرنامج حول سير إنجاز البرنامج، مع الوقوف على كل ما من شأنه أن يمثل عائقا لتنفيذه في ظل احترام مبادئ الحكامة والفعالية والنجاعة على مستوى مختلف جهات المملكة.

إكمال القراءة

اقتصاد

XIMIVOGUE تطلق سوقًا جديدة في المغرب

منشور

في

أطلقت علامة الامتياز العالمية للأزياء XIMIVOGUE سوقها الجديد في المغرب، حيث تم افتتاح متجرين جديدين لـ XIMIVOGUE في المغرب خلال شهر واحد فقط، ومن المتوقع أن تفتح متاجر أكثر في المغرب وحتى في الشرق الأوسط العربي.


يتمتع المغرب ، المعروف بخامس أكبر اقتصاد أفريقي ، بنفوذ كبير في كل من إفريقيا والعرب،كما أنه عضو في جامعة الدول العربية ، والاتحاد من أجل المتوسط ، والاتحاد الأفريقي.


بناءً على مكانة المغرب ومع توسع أسواقها العالمية ، دخلت XIMIVOGUE مؤخرًا بنجاح إلى سوق المغرب وافتتحت متجرين جديدين في غضون شهر واحد فقط.

القنيطرة ، مدينة ساحلية شهيرة ذات مواقع خلابة وآثار تاريخية ، هي المدينة التي يقع فيها هذا المتجر الجديد. يقع في موقع مثالي في مركز تسوق شهير في وسط القنيطرة ، وقد جذب اهتمامًا كبيرًا من عدد من الزوار وجمع عددًا معينًا من العملاء منذ افتتاحه.


بفضل ترويج XIMIVOGUE عبر الإنترنت وخارجه ، يرحب السكان المحليون والزوار بهذا المتجر الجديد في القنيطرة، و خلقت الموسيقى الرائعة والأداء الجذاب والأزياء الجميلة جوًا لطيفًا في يوم الافتتاح.


XIMIVOGUE تخطط الآن لتوسيع أعمالها في جميع أنحاء العالم. من خلال مبلغ صغير من الاستثمار وعدة خطوات ، يمكنك امتلاك متجر XIMIVOGUE بسهولة.


بصفتها تاجر تجزئة عالمي يقدم مجموعة واسعة من السلع الاستهلاكية بطريقة فعالة من حيث التكلفة ، تخدم XIMIVOGUE مستهلكيها مع أكثر من 1700 متجر في 93 دولة. إن تجربتها الرائعة في التسوق ومنتجاتها العصرية وسعرها الرخيص بالإضافة إلى تصميمها الممتع جعلتها علامة تجارية مشهورة بامتياز الأزياء السريعة على مستوى العالم

إكمال القراءة
Advertisement
اقتصادمنذ 3 أيام

لقجع يوضح أسباب فرض الضريبة على التجارة الإلكترونية الدولية (فيديو)

التحدي 24منذ 3 أيام

غالي: سعدون لا يتوفر على الجنسية الأوكرانية و محامون مغاربة سيحضرون محاكمته (فيديو)

جهاتمنذ 3 أيام

فيضان بإقليم تارودانت يودي بحياة شخص في غياب تام لرجال الوقاية المدنية (فيديو)

التحدي 24منذ 3 أيام

بالفيديو.. إعادة تمثيل جريمة قتل أخ لشقيقه بسبب الإرث بمراكش

التحدي 24منذ 7 أيام

خطر الغرق يهدّد أطفال المناطق القريبة من الأحواض المائية (فيديو)

جهاتمنذ أسبوع واحد

اندلاع حريق في غابة “بوكربة” بتازة.. (فيديو)

رياضةمنذ أسبوع واحد

لقجع: إقالة خاليلوزيتش لن تكلف شيئا (فيديو)

جهاتمنذ أسبوع واحد

فيديو اعتداء”كارديان”على مهاجر مغربي ومواطنة أمريكية بمراكش..يثير استياء المغاربة

اقتصادمنذ أسبوع واحد

المغرب يستضيف قمة الأعمال الأمريكية الإفريقية في يوليوز المقبل (فيديو)

جهاتمنذ أسبوعين

بالفيديو.. حقيقة بيع حبة “كرموس الهندي” بثمن صاروخي في مراكش

الأكثر تداولاً

تواصلوا معنا