تواصل معنا

سياسة

عمر هلال: التصعيد الجزائري هو هروب من واقائع سوسيو-اقتصادية خطيرة

منشور

في

أكد السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، أن الجزائر بسعيها للتصعيد ضد المغرب، تحاول ” التهرب ومواراة ” وضعية سوسيو-اقتصادية ” خطيرة ” على ترابها.

وقال السيد هلال، في مقابلة مع مجلة ” نيوزلوكس ” الأمريكية المرموقة، إنه “بدلا من أن تدرك أخطائها، تحاول الجزائر بشدة إلقاء اللوم على المغرب على كل مشاكلها، لكن، لحسن الحظ أن الشعب الجزائري لا يجاري هذه الحملة التشهيرية اليومية “.

واعتبر السيد هلال أنه ” رغم كل الاتهامات الباطلة وتصعيد الجزائر، اختار المغرب موقفا مسؤولا ومدروسا، لأنه ليس بلدا يفضل الحرب، فالمملكة المغربية بلد محب للسلام “، مذكرا بأن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في خطابه بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لاعتلاء عرش أسلافه الميامين، مد اليد إلى الجزائر بدعوتها ” للعمل سويا وبدون شروط لارساء علاقات ثنائية تقوم على الثقة والحوار وحسن الجوار “.

وتابع السفير قائلا ” للأسف فإن المبادرة الملكية ظلت بدون جواب “.

وفي معرض جوابه عن سؤال حول تصعيد الجزائر، وما إذا كان يخفي نواياها لبدء حرب في المنطقة، أجاب السيد هلال: ” أتمنى بصدق ألا يحدث ذلك أبدا “.

وأشار الدبلوماسي إلى أن مسؤولية الجزائر ” الأولى ” عن خلق واستمرار النزاع حول الصحراء المغربية ” معروفة دوليا “، مضيفا أنه تم إدراجها في قرارات مجلس الأمن المتتالية التي تشير أيضا إلى الجزائر، في كل مرة، من أجل استئناف العملية السياسية إلى جانب المغرب وموريتانيا و” البوليساريو “.

وفي جوابه على سؤال متعلق بامكانية استئناف الحوار في ضوء الموقف الجزائري، أوضح السفير أن رفض هذا البلد استئناف مسلسل الموائد المستديرة ، هو ” هروب للأمام ” لا تفهمه الدول الأعضاء، ” سواء هنا بنيويورك، أو في عواصم العالم “.

وأضاف الدبلوماسي ” لقد ذهبوا إلى حد التساؤل، كيف يمكن للدولة الوحيدة التي تسلح وتمول وتقوم بالحملة الدبلوماسية لجماعة انفصالية مسلحة التنصل من التزاماتها خلال عملية الموائد المستديرة للتوصل إلى حل سياسي مقبول من الأطراف”، مشيرا إلى أنه إذا قررت الجزائر ” عدم المشاركة في هذه العملية، فسيتعين عليها تحمل مسؤوليتها تجاه مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي والمجتمع الدولي “.

وشدد السيد هلال على أن المغرب من جهته لا يزال مقتنعا بأنه لن تكون هناك تسوية لهذا المشكل دون المشاركة ” الفعالة والمسؤولة ” للجزائر ، مسجلا أن المملكة ، التي عبرت من خلال أعلى سلطة في البلاد، عن دعمها للأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي، ستيفان دي ميستورا، تظل متشبتة بالعملية السياسية.

وخلص السفير إلى ” أنها الطريقة الوحيدة لاستئناف التكامل المغاربي وتحقيق السلام والوحدة والازدهار في المنطقة ” كما جاء في خطاب جلالة الملك بمناسبة الذكرى الـ46 للمسيرة الخضراء المجيدة.

إكمال القراءة

التحدي 24

مملكة البحرين تجدد دعمها للمملكة المغربية في قضية الصحراء المغربية

منشور

في

البحرين تجدد دعم الوحدة الترابية للمغرب في كلمة السيد عبد اللطيف بن راشد الزياني، وزير الشؤون الخارجية البحريني، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، التي أكد فيها على موقف بلاده الثابت في دعم الوحدة الترابية للمغرب.

وفي كلمة له خلال الشق رفيع المستوى من أشغال الدورة ال77 للجمعية العامة للأمم المتحدة قال:”نجدد موقفنا الحازم وتضامننا مع المملكة المغربية في الحفاظ على أمنها ووحدتها الترابية”.

وثمن الزياني أيضا قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2602 بشأن الصحراء المغربية، الذي تم اعتماده في أكتوبر الماضي.

إكمال القراءة

سياسة

عضو بالمجلس الجماعي لأكادير يطالب بإقالة عزيز أخنوش و نقيب هيئة المحامين يوضح

يتجه المجلس الجماعي لمدينة أكادير لإقالة رئيسه عزيز أخنوش، بسبب كثرة الغيابات عن اجتماعات المجلس، وغيابه عن معاناة الساكنة، ومطالبها بسبب انشغالاته كرئيس للحكومة، بالإضافة لأعماله الاقتصادية، ورئاسة حزب التجمع الوطني للأحرار.

منشور

في

بقلم

يتجه المجلس الجماعي لمدينة أكادير لإقالة رئيسه عزيز أخنوش، بسبب كثرة الغيابات عن اجتماعات المجلس، وغيابه عن معاناة الساكنة، ومطالبها بسبب انشغالاته كرئيس للحكومة، بالإضافة لأعماله الاقتصادية، ورئاسة حزب التجمع الوطني للأحرار.

وطالب السيد ماء العينين الصادق عن الحزب الاشتراكي الموحد و عضو المجلس الجماعي لأكادير في رسالة وجهها لرئيس ذات الجماعة اليوم 26 شتنبر 2022 بإدراج نقطة في جدول أعمال الدورة المقبلة تتعلق بإقالة السيد عزيز أخنوش من عضوية المجلس الجماعي.

يشار أن السيد ماء العينين الصادق استند في مراسلته على ما تنص عليه المادة 67 من القانون التنظيمي 113.14 التي تشير إلى إجبارية حضور أعضاء المجلس لدوراته، و أن كل تغيب غير مبرر لثلاث دورات متتالية أو خمس دورات بصفة متقطعة ، يعتبر مقالا بحكم القانون يجتمع المجلس لمعاينة هذه الإقالة.

و بحكم أن المجلس عقد منذ انتخابه سبع (7) دورات سجل خلال خمس منها متفرقة تغيب السيد عزيز أخنوش حسب ذات الرسالة كما تغيب عن الدورات الثلاث الأخيرةبصفة متتالية،..دون عرض مبررات هذا التغيب على المجلس لقبولها أو رفضها، و استنادا إلى ما جاءت به المادة 40من القانون التنظيمي المشار إليه أعلاه ، و كذا ما ينص النظام الداخلي للمجلس ،فالسيد عزيز أخنوش يعد مقالا بحكم القانون.

وانبرى في خطوة مفاجأة نقيب هيئة المحامين بأكادير بإصدار بيان توضيحي موقع بمكانه كنقيب، يدافع فيه عن رئيس المجلس الجماعي لأكادير، عزيز أخنوش، بعد المراسلة التي توصل بها هذا الأخير أمس الإثنين من المستشار الجماعي عن الحزب الاشتراكي الموحد، مطالبا إياه من خلالها بإدراج نقطة إقالته من عضوية المجلس الجماعي بسبب غياباته المتكررة عن دورات المجلس بدون مبرر.

وقام نقيب المحامين بأكادير، بتبرير الغيابات المتكررة عن دورات المجلس و الجماعة والتي تولى رئاستها بعد انتخابات 8 شتنبر 2021، وذلك من خلال بيانه الذي توصل “التحدي” بنسخة منه، ” طبقا للمادة 103 من القانون التنظيمي رقم 14/113، الذي خول لعزيز أخنوش المشرع ممارسة مهامه عن طريق الإمضاء والصلاحيات بشكل لا يمكن معه تصور الإخلال بالمهام الإنتدابية من طرف الرئيس وأكثر من هذا فإن المشرع وبمقتضى المادة 109 من نفس القانون خول للرئيس إمكانية الغياب الذي حدد له الأمد الأدنى زمنيا في شهر وبدون حد أقصى ، مع تأكيد حقه في تفويض كافة صلاحياته بشكل يؤكد على أن الفهم القانوني السليم لمقتضيات المادة 67 المشار إليها في صياغتها.

وأضاف البيان “وتمييز المشرع ضمن كافة مقتضيات القانون التنظيمي رقم 14/113 بين الرئيس والمجلس كمؤسستين مستقلتين ، مع إستحضار الغاية من ذلك المقتضى القانوني ، وإمكانية التفويض المحولة للرئيس دون أعضاء المجلس ، فكلها تؤكد بأن الفهم السليم للمادة 67 يؤكد على أن رسالة السيد الصادق ماء العينين ناجمة عن فهم غير صحيح لنطاق نفاذ المادة 67 من القانون التنظيمي رقم 113.

إكمال القراءة

سياسة

بتعليمات من جلالة الملك..ناصر بوريطة يستقبل مبعوث الرئيس الجزائري

منشور

في

بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، استقبل يومه 27 شتنبر 2022، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، السيد عبد الرشيد طبي، وزير العدل حافظ الأختام، بالجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، مبعوثا لفخامة الرئيس الجزائري، السيد عبد المجيد تبون، إلى جلالة الملك، حفظه الله.

وبهذه المناسبة، سلم مبعوث الرئيس الجزائري رسالة الدعوة الموجهة إلى جلالة الملك محمد السادس، نصره الله، لحضور أشغال القمة العربية المقرر عقدها بالجزائر، يومي 1 و2 نونبر 2022.

إكمال القراءة
Advertisement

الأكثر تداولاً

تواصلوا معنا