تواصل معنا

التحدي 24

كريم مديوني: “المغرب قد يكون من بين الدول التي ستشهد موجة رابعة من العدوى”

منشور

في

يواصل فيروس كورونا انتشاره المقلق في العديد من البلدان الأوروبية، مثل روسيا وألمانيا وتركيا وأوكرانيا التي تمثل أكثر من 50٪ من حالات العدوى الأسبوعية الجديدة. وفقًا لتوقعات المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها. ومن المتوقع أن يزداد عدد الحالات والوفيات بنحو 50٪ خلال الأسبوعين المقبلين. منظمة الصحة العالمية تحذر من الوضع الصحي في أوروبا وتتحدث عن 500000 حالة وفاة هذا الشتاء. ماذا عن وقع الازمة الصحية بأوروبا على المغرب. إضاءة حول الموضوع مع الدكتور كريم مديوني  ، طبيب إنعاش في مصحة بن سينا.

التحدي: في أعقاب الوضع الوبائي الحالي في أوروبا ، تعلن منظمة الصحة العالمية عن توقعات مقلقة بحدوث نصف مليون حالة وفاة هذا الشتاء ، فهل هذا السيناريو يهدد أيضًا الوضع الصحي الوطني؟

الدكتور كريم مديوني: منذ دجنبر 2019 ، سجلنا أكثر من 5200000 حالة وفاة ، وهو رقم مرتفع للغاية. إذا أردنا التحدث عما يحدث الآن ، فنحن نواجه موجة رابعة من COVID بدأت في آسيا الوسطى وأوروبا ، وخاصة في ألمانيا. ارتفع عدد الحالات بشكل مستمر لأكثر من 7 أسابيع في أوروبا ، مع حوالي 250.000 حالة إصابة جديدة كل يوم و 3600 حالة وفاة. في ألمانيا ، هناك ما يقرب من 50000 حالة تلوث جديدة يوميًا. وفقًا لهذه الأرقام والتوقعات الحالية ، قد تصل إلى نصف مليون حالة وفاة بحلول فبراير 2022. أوروبا هي المركز الجديد للوباء. إذا استمر الوضع في التطور على هذا النحو ، فإنه سيؤثر على بقية أوروبا وبالتالي المغرب.

التحدي: المتحور الجديد منتشر في أوروبا ، فهل يمكن لحملة التلقيح الوطنية منع سيناريو العدوى مثل السيناريو الأوروبي الحالي؟

الدكتور كريم مديوني: في أوروبا ، البديل الأكثر تواجدًا هو نوع دلتا ، وهو الأكثر شيوعًا في المغرب أيضًا. ما يقرب من 99٪ من الاختبارات في فرنسا تظهر نتيجة لمتغير دلتا. بعد ذلك ، في 28 أكتوبر ، في نشرة وبائية للصحة العمومية في فرنسا ، كشف أن متغير دلتا يمثل تقريبًا كل الحالات المنتشرة. فيما عدا ذلك عندما نتحدث عن متغيرات جديدة ، بغض النظر عن مستوى الشراسة ، هناك متغيرات فرعية ناتجة عن طفرة الفيروس. عندما نتحدث عن متغير دلتا ، هناك متغير فرعي AY4.2 والذي يمثل 96 ٪ من متغيرات دلتا المحددة. يجب أن يكون مفهوما أن هذه الطفرات هي التي تجعل COVID-19 فيروسا للغاية وتصعب مواجهته.

فيما يتعلق بالوضع الوطني ومع مراعاة حملة التلقيح ، هناك عدد أكبر من الحالات الإيجابية غير الملقحة لـ COVID من أولئك الذين تم تطعيمهم بالفعل. لذا نعم ، يمكننا القول أنه مع حملة التلقيح الحالية يمكننا التعامل مع هذا الوباء الذي بدأ في استئنافه. لا يمكننا القول بعد أن التلقيح يقلل من عدد الإصابات ، ولكن من واقع تجربتي الشخصية ، فإنه يقلل من شدة الحالات المصابة وبالتالي يقلل من معدل الاستشفاء. في القسم الذي أعمل فيه ، يدافع مرضى COVID الذين تم تلقيحهم عن أنفسهم بشكل أفضل ضد المرض مقارنة بالمرضى غير المحصنين. ويقلل التلقيح من عدد حالات الاستشفاء في وحدات العناية المركزة.

التحدي: هل المغرب مستعد لمواجهة موجة رابعة من الجائحة؟

الدكتور كريم مديوني: أولا وقبل كل شيء ، تجدر الإشارة إلى أن المغرب يمكن أن يكون من بين الدول التي ستشهد موجة رابعة من العدوى لأن الرحلات الدولية مفتوحة ، وبالتالي فإن معدل الانتشار سيكون مرتفعًا ، وهو أمر منطقي تمامًا. لكن بما أن الحملة الوطنية للتلقيح هي حملة ناجحة ، فنعم ، المغرب مستعد لمواجهتها ، خاصة أنه كانت هناك فترة للتعلم بين الموجتين الأولى والثانية. بالعودة إلى الموجة الثالثة ، التي امتدت بين ماي و غشت 2021 ، تعاملنا مع الموقف بشكل جيد للغاية حتى مع 2000 حالة في اليوم مع ضمان معدل وفيات منخفض نسبيًا. إن المغرب ، بأطبائه وممرضاته وخبراته ، لديه الوسائل اللازمة لمواجهة هذه الموجة الرابعة. كل هذا ثمرة جهود وزارة الصحة التي قدمت جهودا مشكورة فيما يتعلق بحملة التطعيم. مهما كان ما يمكن قوله عن الطفرات المختلفة للفيروس ، أعتقد أن التلقيح يمكنه تطوير مناعة أفضل ضد هذا الفيروس.

التحدي: برأيك ، هل تخفيف الإجراءات الصحية على المستوى الوطني إجراء صحي يجب اتخاذه ، مع كل ما يحصل حاليا في أوروبا؟

الدكتور كريم مديوني: إذا تم تحقيق معدل استخدام 95٪ للأقنعة في أوروبا وآسيا الوسطى ، فيمكن إنقاذ 188 ألف حالة من أصل 500 ألف حالة وفاة تنبأت بها منظمة الصحة العالمية. هناك ارتخاء كبير في جميع أنحاء العالم فيما يتعلق بالحواجز الصحية ، فقد سئم الجميع من هذا الشعور بالاختناق بالكمامات والابتعاد عن أحبائهم وهو أمر منطقي وإنساني تمامًا. لكن دعونا لا ننسى أن هذا الفيروس يمكن أن يكون خطيرًا على أقاربنا ، وخاصة كبار السن ، فمن واجبنا حمايتهم من خلال ارتداء قناعه وتطبيق الحواجز الصحية التي فقدناها بمرور الوقت. الأمر متروك لنا لحماية أنفسنا والآخرين. فالتلقيح ليس عذرا لتخفيف الحواجز الصحية ، لأن هناك دائما عوامل خطر مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري ، والتي في حد ذاتها تقلل من المناعة. يجب أن نكون متيقظين ، خاصة وأن المتحورات تجعل الحماية باللقاح صعبة.

إكمال القراءة

التحدي 24

جيش بوركينا فاسو يطيح برئيس المجلس العسكري ويغلق الحدود

منشور

في

أعلن عسكريون في بوركينا فاسو في بيان متلفز مساء الجمعة إقالة رئيس المجلس العسكري الحاكم اللفتنانت كولونيل بول هنري سانداوغو داميبا الذي تولى السلطة اثر انقلاب في نهاية يناير، وقالو أن القائد الجديد هو إبراهيم تراوريه.

بالإضافة إلى إغلاق الحدود البرية والجوية حتى إشعار اخر، وأعلنو كذلك تعليق العمل بالدستور وحل الحكومة.

إكمال القراءة

التحدي 24

المغرب يرفع القيود الصحية على المسافرين لدخول البلاد

أعلن المكتب الوطني للمطارات أنه تبعا لقرار السلطات المغربية، يتم رفع القيود الصحية على المسافرين عند دخول التراب الوطني

منشور

في

بقلم

(صحفي متدرب)

أعلن المكتب الوطني للمطارات أنه تبعا لقرار السلطات المغربية، يتم رفع القيود الصحية على المسافرين عند دخول التراب الوطني ابتداء من اليوم الجمعة 30 شتنبر 2022، من قبيل جواز التلقيح، و PCR.

ووفق ما نشره المكتب على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك، فإن المسافر سيكون مطالبا فقط بتقديم بطاقته الصحية بكافة المعلومات.

إكمال القراءة

التحدي 24

تعيين عامل إقليم الجديدة مديرا عاما لوكالة تقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي

صدر في الجريدة الرسمية قرار رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، القاضي بتعيين المدير العام للوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي بالنيابة.

منشور

في

بقلم

(صحفي متدرب)

صدر في الجريدة الرسمية قرار رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، القاضي بتعيين المدير العام للوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي بالنيابة.

ويأتي التعيين بناء على الموافقة الملكية السامية، إلى حين تعيين مدير عام طبقا لأحكام الفصل 49 من الدستور.

ووفق القرار، رقم 3.92.22 صادر في 2 ربيع الأول 1444، 29 شتنبر 2022، فإن محمد الكروج، عامل إقليم الجديدة، سيتولى القيام بمهام المدير العام للوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي بالنيابة.

وبناء على المادة الثانية، يمارس محمد الكروج جميع السلط والاختصاصات اللازمة لتسيير شؤون الوكالة، كما هي محددة في المادة 40 من القانون رقم 13.21.

ويأتي بناء على القانون رقم 13.21 المتعلق بالاستعمالات المشروعة للقنب الهندي، الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 1.21.59 بتاريخ 3 ذي الحجة 1442 (14 يوليو 2021) ولاسيما المادة 40 منه.

إكمال القراءة
Advertisement
التحدي 24منذ أسبوع واحد

بالفيديو.. فوضى خلال جلسة انتخاب رئيس أكبر غرفة تجارية بالمغرب

جهاتمنذ أسبوع واحد

بالفيديو.. الفيضنات تغرق شوارع أكادير

التحدي 24منذ أسبوعين

بالفيديو.. حريق مهول يستنفر رجال الوقاية المدنية

رياضةمنذ أسبوعين

بالفيديو.. حمد الله يحرز هدفين ويقود الاتحاد للفوز في الدوري السعودي

جهاتمنذ 3 أسابيع

عاجل.. كلية العلوم القانونية والاقتصادية تُعلن وفاة طالب متأثرا بفاجعة حريق الحي الجامعي بوجدة (فيديو+صور)

جهاتمنذ 3 أسابيع

بالفيديو.. إندلاع حريق مهول في محلات لبيع الخردة ببيوݣرى

جهاتمنذ 3 أسابيع

بالفيديو..سقوط خيوط كهربائية بغابة أدمين قرب مطار أكادير (تفاصيل و صور)

جهاتمنذ 3 أسابيع

بالصور.. اصطدام حافلة للنقل الحضري بسيارة خفيفة يخلف إصابات كثيرة بالجديدة + فيديو

جهاتمنذ 3 أسابيع

بالفيديو..اندلاع حريق غابوي جديد بإقليم شفشاون + صور

التحدي 24منذ 3 أسابيع

بالفيديو.. ابن الدكتور التازي يستعطف الملك للإفراج عن والديه

الأكثر تداولاً

تواصلوا معنا